Marry Poppins Returns

فيلم يتحدث عن المشاعر والاهتمام بها

توصياتنا السينمائية

مُحرّر: وصال بارودي - مُدير حوار: خديجة العنتر

تتنوّع طُرق ووسائل رفع الوعي، فمن تعلّم علوم الوعي بذاتها إلى مُجالسة الواعين ومُعلّمي الوعي إلى التفكّر فيما يحدث لنا وحولنا، وصولاً لمُشاركة من يمرّون بنفس التجارب في الأفكار والحلول كما نُقدّمه في حديث الاثنين. هذه الصفحة خصّصناها لتوصياتنا في الأفلام السينمائية والتُي تُحدث توسعاً في الوعي، نطرحها من وجهة نظرنا ونتشاركها معك مُرتبةً هنا، لمُشاركتنا المزيد من وجهات النظر والترشيحات تابعنا على الحساب المُخصّص له في تويتر.

Marry Poppins Returns

 

يعيش مايكل بانكس في منزل والدهم الكبير بعد أن كوَّن أسرة جميلة من ثلاث أولاد، جون وأنابيل وجورجي. ورغم أن والدتهم قد غادرت الحياة منذ سنة، إلا أنهم يتدبرون أمورهم بشكل جيد. عدا أن مايكل قد أخذ قرضاً من البنك مقابل منزله ويبدو أنه لا يستطيع السداد الآن مما سيعرضه لخسارة المنزل.

تزور العائلة عمتهم جاين، وجاك عامل المصابيح اللطيف، وأخيراً ضيفٌ استثنائي المربية ماري بوبينز. ماري بوبينز أكثر من مجرد مربية، فهي مرشدة روحية جاءت لمساعدة العائلة في هذا الوقت بالذات حين بدأوا يعلقون في مشاكل الحياة وينسون حقيقتهم. تعلمهم ماري بوبنز أن يستلموا للخيال وأن يقدروا ميزاتهم ويقدِّروا قيمة العائلة التي لديهم، وأن يرسلوا الحب لأمهم التي غادرتهم جسداً فقط. تعلمهم أيضاً أن يتقبلوا مواقف الحياة ويواجهوها بروح إيجابية متفائلة وقادرة على صنع ما تريد. كل هذا وهي توجِّههم بشكل لطيف، حيث يبدو كأنها تراقب فقط، تتيح الفرص للمستعدين ولا تجبرهم عليها، وتوفر الفرص دائما للبهجة والتنوير، كأنها يد لطيفة محبة تعمل في الخفاء لصالح الجميع.

في النهاية يرون جميعاً أن حل مشكلتهم كان بين أيديهم طوال الوقت، فقط حين يمتلكون التوجه الصحيح والروح المعنوية العالية. يعلمنا الفيلم ماهي المشاعر والتوجهات التي نحتاجها لصنع الحياة التي نريد، وأن نكبر ولا ننسى حقيقة روحنا وقدراتها في حياتنا كبشر.

1- التحرر

يحمل فيلم عودة ماري بوبننز العديد من الإشارات للمشاعر والتوجهات التي تلزمنا لنصنع الحياة التي نريد. أولها التحرر، حيث نلاحظ في الفيلم أن حياة مايكل كانت راكدة، فهر حزين على وفاة زوجته ويتدبر أمره مع الأطفال وغارق في الديون. فقط حين واجهته مسألة القرض واضطر أن يصعد للعلية ويفتح ملفاته القديمة، ذكريات الطفولة، رسوماته، ذكريات أغراض زوجته في المنزل. عندها حرك هذه المشاعر الراكدة وأطلقها وسمح لنفسه بالبكاء والتحدث عما يؤلمه. عندها طارت الطائرة الورقية من المنزل معلنةً عن قدوم ماري بوبينز، مربية الأطفال والمرشدة الروحية للأسرة في هذا الفيلم. إذاً المشهد يقول لنا أن لا شيء يحدث وأنت واقف في مكانك، متمسك بمشاعرك ومواقفك القديمة، حرك الدائرة بتحرير المشاعر لتدور الأحداث وترى التغيير الذي تريد.

2- البهجة والخيال

إن أول مهمة أخذتها ماري بوبنز على عاتقها عندما وصلت لرعاية الأطفال، هي أن تجعلهم يستمتعوا قليلاً ويعيشوا الخيال. يبدو أن هؤلاء الأطفال الذين فقدوا أمهم وتعودوا على تحمل المسؤولية في سن صغيرة، قد كبروا كثيراً على البهجة والخيال. ما فعلته ماري بوبنز أنها أخذت مهمة مملة لا يحبها الأطفال وهي الاستحمام، وحولتها إلى مغامرة ممتعة ومسلية بالألعاب والغناء والتسلية. البهجة هي مستوى وعي وذبذبات عالية، وما تفعله ماري بوبنز ليس منطقي ويصعب تصديق أنه صحيح، ولكن البهجة أعلى من المنطق. "بعض الناس يحبون الضحك على الحياة ويقهقهون خلال اليوم، يظنون أن العالم لعبة رائعة هل يمكنكم تخيل ذلك؟

3- صدر الحب داخلنا وليس في المحبوب

ترى ماري بوبنز حزن الأطفال واشتياقهم لوجود والدتهم، فتوجههم بأغنية لطيفة "ربما كل ما تفقده موجود في داخلك، لذلك عندما تحتاج لمسة منها ونظرة حب" عد لداخلك ستراها هناك في المكان الذي تذهب إليه المفقودات، داخل القلب، كأنها تبتسم على نجمة وتراقبك وأنت تكبر. نحن نظن أن الأشخاص الذين نحبهم يعطوننا شعور الحب بوجودهم، لكن في الحقيقة شعور الحب موجود بداخلنا، هم فقط يثيرون ويحركون فينا الشعور، ولذلك علينا أن ندرك أنهم إذا رحلوا فإن الحب لن يختفي، فهو معنا، ودائما ما كان معنا وفينا.

4- القبول

توبسي هي ابنة عم ماري بوبنز، محنتها في الحياة أنها وفي الأربعاء الثاني من كل شهر ينقلب عالمها رأساً على عقب وهذا ما يسبب لها الارتباك في تأدية عملها. فهذا الأمر يزعجها ويربكها. بزيارة ماري بوبنز لها توجهها لأن ترى الأمور من زاوية مختلفة، هي تراها محنة، لكن ربما حين تستمتع بها، ستصبح نعمة. "إذا انقلب العالم رأساً على عقب، فإن أفضل شيء هو الاستدارة معه، من هنا ستبدو الأمور صحيحة." لم لا تقبل ما هو موجود كما هو؟ وترى ما هو الدرس الذي سيعلمك إياه؟ إنه لم يوجد لو لم يكن له فائدة. عندها تتطور، ويصبح اختيار الخطوة القادمة التي تريدها أسهل بكثير طالما ألغيت المقاومة.

5- المشاعر تصنع الواقع (أنت النور)

حين ضاع الأطفال في طريق عودتهم للمنزل قالت لهم ماري بوبنز نعم فأنتم تركزون كل الوقت على أين كنتم لذلك نسيتم إلى أين أنتم ذاهبون. كانوا كل الوقت يفكرون بمشكلتهم في المنزل والقرض والبنك حتى نسوا الطريق. وهكذا أنت في الحياة، إذا كنت كل الوقت تتحدث عن مشاكلك وواقعك وكل ما هو موجود ولا يعجبك، لن تنتبه إلى أين أنت ذاهب. وفي الواقع ستكون ذاهباً إلى تكرار ذلك الواقع وممكن بشكل أكبر (تضيع). ولكن ركز على أين أنت ذاهب، لا يعجبك هذا الواقع، إذاً ما هو الواقع الذي يعجبك؟ انويه، فكر فيه، تحدث عنه وركز عليه. وأيضاً حين ترى الواقع مظلماً اعلم أنك أنت النور الذي يشع على هذا الكون ويصنع العالم الذي يريد.

6- دعوة للشعور بالعَجَب والمرح

مشهد الختام جميلٌ جداً، فيه يذهب الأطفال ووالدهم والعمة جاين وجاك إلى مدينة الملاهي. تعرض عليهم بائعة البالون شراء بوالينها، وتنبههم: اختر البالون الذي يحبه قلبك، لا يوجد مكان لتذهب إليه سوى للأعلى. الأنقياء أصحاب القلوب الطيبة ترتفع بوالينهم للأعلى وتحملهم للسماء، ليتذكروا شعور النعيم، الخفة، الخلو من البرمجات الاجتماعية، والشعور بالبهجة. يقول مايكل: أشعرُ بالهواء المنعش، أشعرُ بقلبي ينبض، أنا الآن أتذكر، كل شيء تخيلناه مع ماري بوبنز حقيقي، لقد حدث! الأمر كله حقيقي! كل هذه الأشياء تحدث لأننا مؤمنون بها، فهل يمكننا أن نعيش هذا الشعور لأطول وقت ممكن في حياتنا؟ الشعور بالنعيم.

"يُمكنك أن تتعلّم من كُل شيء"

منصة عصر السلام
0 0 votes
معدّل التقييم